آخر الأخبار:

  • الاحتلال يغلق الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية ليومين بذريعة احتفال "رأس السنة العبرية"
  • الاحتلال يغلق حرم الخليل ويسمح باحتفال المستوطنين برأس السنة العبرية
  • وزارة التربية والتعليم العالي تعلن عن توفير مواصلات مجانية لجميع المعلمين المتوقفة رواتبهم في قطاع غزة
  • الاحتلال يغلق كرم أبو سالم حتى الأحد بحجة الأعياد اليهودية
  • توتر شديد في الأقصى بعد دعوات من قبل منظمات الهيكل المزعوم لاقتحامه بمناسبة "عيد رأس السنة العبرية"
  • سلطات الاحتلال الإسرائيلية تفرج عن الأسيرة ريم حمارشة من بلدة يعبد قضاء جنين، بعد انتهاء محكوميتها البالغة 8 أشهر
  • مسيرة حاشدة من شمال قطاع غزة، نصرة لأهالي مدينة الخليل، بعد عملية اغتيال القساميين القواسمة وأبوعيشة
  • الأجهزة الأمنية بطولكرم تعيد ضابطًا إسرائيليًا دخل المدينة خطأً للقوات الإسرائيلية
  • الرشق: جولة المفاوضات غير المباشرة مع الاحتلال بمصر، تستأنف في الأسبوع الأخير من شهر أكتوبر القادم
  • أبو مرزوق: مطالب الشعب الفلسطيني والمقاومة هي حقوق، سواء كانت مطار أو ميناء بحري

الرئيسية الأخبار

تعليمات صارمة لتفادي خطف جنود صهاينة

الأربعاء, 25 يناير, 2012, 17:54 بتوقيت القدس

تخوف إسرائيلي من إعادة خطف جنود كما حصل بشاليط


    أصدر جيش الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم الأربعاء 25-1-2012، تعليمات صارمة لجنوده العاملين في مناطق الضفة الغربية، بمنع أي جندي إسرائيلي من دخول الضفة إلا بعد إبلاغ قائده، وذلك لمنع أي محاولة اختطاف للجنود، وإجراء صفقات تبادل أسرى مستقبلية مع الحكومة الصهيونية.

    وذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية أنه "يتعين على كل جندي إسرائيلي بحسب التعليمات الجديدة إبلاغ قائده بكافة التفاصيل حول المكان الذي ينوي الذهاب إليه، والمدة الزمنية التي سيقضيها هناك، بالإضافة إلى موعد رجوعه إلى القاعدة العسكرية عند رغبته بالدخول إلى مناطق الضفة الغربية".

    وأشارت الصحيفة إلى أن الجيش الصهيوني قرر أيضاً عن السماح لأقل من أربعة جنود بتنفيذ أي مهمة داخل مناطق الضفة الغربية وإن كانت مهمة بسيطة، بالإضافة إلى إبلاغ قيادة الجيش عن موعد تنفيذ المهمة وموعد الرجوع منها.

    وتأتي هذه الإجراءات بحسب الصحيفة، بعد إجراء المرحلة الثانية من صفقة تبادل الأسرى بين حركة حماس والحكومة الصهيونية بالجندي جلعاد شاليط، والتخوف من احتمالية خطف جنود آخرين لإجراء صفقات تبادل أخرى مع (إسرائيل).

    ونقلت الصحيفة عن مسئول في الجيش الصهيوني قوله:" من اليوم لن يخرج أقل من أربعة جنود لأي مهمة عسكرية في الضفة الغربية حتى ولو كانت بسيطة، كل من يحاول خطف جندي سيحاول البحث عن حلقة ضعيفة، ونحن نحاول منع وجود هذه الحلقة".

    وأضاف:" القلق المتزايد لدى الجيش الإسرائيلي جاء بعد استكمال المرحلة الثانية من صفقة تبادل الأسرى (..) المنظمات الإرهابية ستحاول بشتى الطرق اختطاف جندي إسرائيلي، ونحن سنعمل بكل الطرق من أجل إحباط ذلك، ولكن في نهاية الأمر يوجد مسئولية على عاتق الجنود"، على حد قوله.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>