آخر الأخبار:

  • هنية بخطبة العيد:لا مساس بسلاح المقاومة ومستمرون بتطويره ليصل أبعد مدى
  • الشيخ صبري: إن أعاقتك حواجز الاحتلال من الوصول للأقصى فصلّ أينما تصلي ولك أجر الصلاة فيه
  • الشيخ عكرمة صبري: التواجد يوم "وقفة عرفة" في المسجد الأقصى واجب شرعي
  • في يوم المسنين الدولي..15 أسيرا مسنا في سجون الاحتلال
  • استطلاع إسرائيلي يبين أن غالبية إسرائيلية ترى في عباس أنه ليس رجل سلام وأن أوباما ليس صديقا لإسرائيل
  • عشرات المستوطنين يقتحمون فجر اليوم قبر النبي يوسف شرق مدينة نابلس، وسط حماية مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي
  • بيني غانتس: قائد الجناح العسكري لحركة حماس "محمد الضيف" ما زال على قيد الحياة
  • قوة إسرائيلية كبيرة تقتحم فجر اليوم مدينة جنين ومخيمها وتشتبك مع الأهالي
  • ايال ايزنبيرغ - قائد الجبهة الداخلية للاحتلال: المعركة القادمة على غزة ستكون أكبر وسيكون ضحاياها أكثر
  • وفاة المواطنة غالية أبو مصطفى وهي والدة الأسير نمر حسين أبو مصطفى من مخيم بلاطة

الرئيسية الأخبار

تعليمات صارمة لتفادي خطف جنود صهاينة

الأربعاء, 25 يناير, 2012, 17:54 بتوقيت القدس

تخوف إسرائيلي من إعادة خطف جنود كما حصل بشاليط


    أصدر جيش الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم الأربعاء 25-1-2012، تعليمات صارمة لجنوده العاملين في مناطق الضفة الغربية، بمنع أي جندي إسرائيلي من دخول الضفة إلا بعد إبلاغ قائده، وذلك لمنع أي محاولة اختطاف للجنود، وإجراء صفقات تبادل أسرى مستقبلية مع الحكومة الصهيونية.

    وذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية أنه "يتعين على كل جندي إسرائيلي بحسب التعليمات الجديدة إبلاغ قائده بكافة التفاصيل حول المكان الذي ينوي الذهاب إليه، والمدة الزمنية التي سيقضيها هناك، بالإضافة إلى موعد رجوعه إلى القاعدة العسكرية عند رغبته بالدخول إلى مناطق الضفة الغربية".

    وأشارت الصحيفة إلى أن الجيش الصهيوني قرر أيضاً عن السماح لأقل من أربعة جنود بتنفيذ أي مهمة داخل مناطق الضفة الغربية وإن كانت مهمة بسيطة، بالإضافة إلى إبلاغ قيادة الجيش عن موعد تنفيذ المهمة وموعد الرجوع منها.

    وتأتي هذه الإجراءات بحسب الصحيفة، بعد إجراء المرحلة الثانية من صفقة تبادل الأسرى بين حركة حماس والحكومة الصهيونية بالجندي جلعاد شاليط، والتخوف من احتمالية خطف جنود آخرين لإجراء صفقات تبادل أخرى مع (إسرائيل).

    ونقلت الصحيفة عن مسئول في الجيش الصهيوني قوله:" من اليوم لن يخرج أقل من أربعة جنود لأي مهمة عسكرية في الضفة الغربية حتى ولو كانت بسيطة، كل من يحاول خطف جندي سيحاول البحث عن حلقة ضعيفة، ونحن نحاول منع وجود هذه الحلقة".

    وأضاف:" القلق المتزايد لدى الجيش الإسرائيلي جاء بعد استكمال المرحلة الثانية من صفقة تبادل الأسرى (..) المنظمات الإرهابية ستحاول بشتى الطرق اختطاف جندي إسرائيلي، ونحن سنعمل بكل الطرق من أجل إحباط ذلك، ولكن في نهاية الأمر يوجد مسئولية على عاتق الجنود"، على حد قوله.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>