الجمعة 20 يناير 2017 02:01 م

غزة 17°

بالصور: "الشعبية" تحمل عباس مسؤولية تفاقم أزمة الكهرباء بغزة

الثلاثاء 10 يناير 2017 05:44 م بتوقيت القدس المحتلة

"الشعبية" تحمل عباس مسؤولية تفاقم أزمة الكهرباء بغزة
أرسل إلى صديق

غزة - فلسطين الآن

حملت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، رئيس السلطة محمود عباس وحكومة رامي الحمد الله في رام الله بتعطيل الحلول الاستراتيجية المقترحة لحل أزمة الكهرباء المتفاقمة في قطاع غزة.

وقالت أوساط من الجبهة الشعبية خلال وقفة احتجاجية ضد أزمة الكهرباء المستمرة في قطاع غزة عصر اليوم إنه "لا داعي لتوزيع المسؤولية تارة على رئيس الوزراء، وتارة على وزير المالية، وأخرى على رئيس سلطة الطاقة، وفي النهاية على رئيس السلطة".

وكانت فضائية فلسطين التابعة للسلطة الفلسطينية في رام الله، هاجمت مساء أمس، عبر برنامج لها أنفاق المقاومة، مدعية أن المقاومين ينعمون بالضوء على حساب الغزيين المكتوين بنار الظلام نتيجة استمرار أزمة الكهرباء في القطاع، الأمر الذي أثار استياء مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالبت هذه الأوساط  رئيس السلطة وحكومته برام الله عدم التلاعب بأعصاب المواطنين داخل قطاع غزة طالما أن الحلول بيده.

وأكدّت أن حلولًا عدة قدمت لإنهاء ازمة الكهرباء من القطريين والأتراك ودول أوروبية، - وكلها اصطدمت برفض السلطة - ، داعية الحكومة إلى وقف الضريبة  “التي تشكل عبئًا كبيرًا على القطاع”، والقيام بدورها في حل أزمة الكهرباء “بصفتها الحكومة القائمة”، وطالبت السلطة بتحييد أزمة الكهرباء عن “التجاذبات السياسية”.

واعتبرت أن حرمان غزة من هذه الحقوق نتيجة طبيعية لصراعات فتح الداخلية، حيث أن غزة تدفع ثمن سلوك عباس.

وتوقفت محطة توليد الكهرباء الوحيدة في قطاع غزة عن العمل، قبل عدة أسابيع؛ لعدم توفر الوقود اللازم لتشغيلها، ما تسبب في انعدام ساعات وصول التيار الكهربائي لأهالي القطاع تقريباً.

"الشعبية" تحمل عباس مسؤولية تفاقم أزمة الكهرباء بغزة
"الشعبية" تحمل عباس مسؤولية تفاقم أزمة الكهرباء بغزة
"الشعبية" تحمل عباس مسؤولية تفاقم أزمة الكهرباء بغزة

المصدر: فلسطين الآن