الإثنين 26 يونيو 2017 08:08 م

صندوق التشغيل ووزارة العمل يبحثان سبل تعزيز العلاقة بينهما

الأحد 12 فبراير 2017 11:42 ص بتوقيت القدس المحتلة

صندوق التشغيل ووزارة العمل يبحثان سبل تعزيز العلاقة بينهما
أرسل إلى صديق

رام الله - فلسطين الآن

بحث الصندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية للعمال ووزارة العمل سبل تعزيز العلاقة بينهما وذلك خلال لقاء جمع طواقمهما في مقر الصندوق في مدينة رام الله.

وأكد الطرفان على المضي قدماً في خدمة الشعب الفلسطيني وتقديم كل ما من شأنه أن يحد من الفقر ويخلق فرص عمل.

وضم وفد الصندوق كل من المديرة التنفيذية للصندوق ابتسام مينا الحصري ورؤساء الدوائر في الصندوق فيما ضم وفد وزارة العمل كل من وكيل الوزارة ناصر قطامي و عبد الكريم دراغمة وكيل مساعد الوزارة، رامي مهداوي مدير عام التشغيل ورائد أبو روك مدير عام ديوان الوزارة،

واستهلت ابتسام الحصري اللقاء بالترحيب بوفد الوزارة وتثمين دورها في دعم ورفد الصندوق منذ بداية التأسيس وحتى اللحظة.

وأكدت الحصري على دور وزارة العمل في دعم الصندوق، وأشادت بالدور الذي يقوم به طاقم عمل الوزارة في هذا الخصوص وخصوصاً الوزير مأمون أبو شهلا ووكيل الوزارة ناصر قطامي.

ونوهت الحصري إلى أن وزارة العمل هي أهم شريك استراتيجي وطني للصندوق، مضيفة أن الصندوق يعمل حالياً بكل ما أوتي من جهد لإعداد حزمة من البرامج والمشاريع التي تشمل كافة القطاعات بالشراكة مع أهم المؤسسات القاعدية والمؤثرة في الوطن.

فيما استعرض قطامي في كلمة له خلال اللقاء العلاقة بين الصندوق والوزارة، مؤكداً  أن علاقة الوزارة بالصندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية هي علاقة تكاملية بامتياز وترتكز على أسس الشراكة الاستراتيجية بينهما.

واكد استعداد وزارته على تسخير كل الوسائل المتاحة لديها لدعم الصندوق للقيام بالمسؤوليات المناطة به كمظلة وطنية لكافة الجهود التي تبذل لخلق فرص عمل جديدة والتخفيف من حدة البطالة والفقر في فلسطين.

وشدد قطامي على ان وزير العمل الدكتور مأمون أبو شهلا ينظر بأهمية شديدة نحو تطوير الصندوق ودعم البرامج التي ينفذها حتى يأخذ دوره المركزي في إدارة وتنسيق الجهود الوطنية المتصلة بالتشغيل وخلق فرص العمل ودعم المشاريع الريادية.

وأشاد قطامي بالتطوير الذي أجري مؤخراً على هيكلية الصندوق وتأسيس دوائر مركزية بطاقم مهني ومتخصص قادر على الإرتقاء بأداء الصندوق على نحو متميز.

من جانبه أكد مهداوي على حرص الوزارة على التنسيق مع دوائر الصندوق، مبدياً استعداده لتقديم الدعم الفني واللوجستي للصندوق كونه شريك في إعداد الخطة العامة لدائرة التشغيل في الوزارة، فيما أشار دراغمة إلى أن الوزارة تتقاطع مع الصندوق في التوجهات والأولويات نحو التنمية الوطنية وهو ما تعبر عنه الخطة الاستراتيجية لقطاع العمل والتي تم الانتهاء من إعدادها مؤخراً.

وفي ختام اللقاء تقدم طاقم الصندوق ممثلاً بمدراء الدوائر المركزية بالشكر لممثلي الوزارة على حضورهم اللقاء، وأكدوا على عزمهم جعل الصندوق عنواناً وطنياً بارزاً في محاربة الفقر والقضاء على البطالة.

المصدر: فلسطين الآن