الثلاثاء 23 مايو 2017 12:22 ص

شبيه هتلر يتجول بمسقط رأسه والنمسا تلاحقه

الإثنين 13 فبراير 2017 08:12 ص بتوقيت القدس المحتلة

شبيه هتلر يتجول بمسقط رأسه والنمسا تلاحقه
أرسل إلى صديق

تحقق السلطات النمساوية في تقارير بشأن شبيه للزعيم النازي أدولف هتلر شوهد علنا يتجول بمدينة برونو شمالي النمسا على هيئته تماما وخاصة شاربه المميز وتصفيف شعره وملابسه.

وشوهد الرجل -الذي يقدر عمره بين 25 و30 عاما- آخر مرة في مكتبة محلية يتصفح مجلات عن الحرب العالمية الثانية وعرّف نفسه في حانة محلية باسم هيرالد هتلر.

وقالت صحيفة ألمانية نقلا عن ساكن محلي كتب على صفحته على فيسبوك "شاهدت هذا الرجل مرارا في برونو وأتساءل إن كان هذا يعني شيئا ما"، ونشر صورة للرجل قالت الصحيفة إنه يشبه هتلر تماما.

وذكرت صحيفة "أوبر أوسترايخه ناخريشتن" النمساوية السبت أن الرجل كان يفرق شعره على أحد الجانبين وعلى وجهه شارب هتلر، كما كان يرتدي زيا يعود على ما يبدو إلى الحقبة النازية.

وفي مناسبة واحدة على الأقل التقطت له صورة أمام المنزل الذي ولد فيه هتلر في 20 نيسان/أبريل عام 1889 في برونو التي كانت وقتئذ جزءا من إمبراطورية النمسا والمجر، وأكد ممثلو ادعاء صحة التقرير.

ويدور خلاف قضائي حاليا حول المنزل الذي ولد فيه هتلر، حيث قررت الحكومة النمساوية نزع ملكية المنزل من صاحبته للحيلولة دون تحول المنزل إلى مزار للنازيين الجدد، بينما حركت مالكة المنزل دعوى قضائية ضد قرار الحكومة.

ووافق البرلمان النمساوي في ديسمبر/كانون الأول على شراء هذا المنزل المكون من ثلاثة طوابق الذي كانت الحكومة تستأجره منذ عام 1972 للتحكم في كيفية استخدامه.

ومن المعروف أن تمجيد هتلر أو النازيين جريمة في النمسا التي ضمتها ألمانيا النازية في عام 1938، وقال متحدث باسم الادعاء العام النمساوي "تمجيد شخص أدولف هتلر بصورة مرئية للآخرين يعاقب عليه القانون".

المصدر: وكالات