الأربعاء 12 ديسمبر 2018 06:11 م

بالفيديو: هذا ما سيحدث لجسمك إذا تناولت خل التفاح يومياً

الأحد 02 ديسمبر 2018 07:28 م بتوقيت القدس المحتلة

هذا ما سيحدث لجسمك إذا تناولت خل التفاح يومياً
أرسل إلى صديق

يحتوي خل التفاح على العديد من العناصر والمركبات الهامة للصحة، والتي يمكن أن تعود على الجسم بفوائد كثيرة، فما هي فوائد تناوله يومياً؟

نسمع كثيراً عن فوائد خل التفاح للجسم، وكيف يساهم في علاج بعض المشكلات الصحية.

وللحصول على فوائده المدهشة للصحة، ينصح بتناوله يومياً، بعد إضافة ملعقة منه إلى كوب ماء وعسل أبيض.

فالماء والعسل سوف يساعدان في تقليل الشعور بمذاقه المزعج أو حدوث ضرر للجسم، حيث أن الإستمرار في تناوله دون تخفيف قد يسبب تلف في المريء.

إليك الفوائد التي ستحدث لجسمك إذا قمت بتناول خل التفاح يومياً.

1- إنخفاض الشهية

واحدة من أهم الفوائد التي ستسعد كثير من الأشخاص وخاصةً النساء هي إنخفاض الشعور بالجوع وكبح الشهية.

فمن المعروف أن خل التفاح يساعد في خفض الوزن، لأنه يساعد على تحفيز التمثيل الغذائي والحفاظ على الشعور بالإمتلاء لفترة أطول بعد تناول الوجبات.

2- التقليل من الحلويات

بالإضافة إلى شعورك بالشبع لفترة طويلة، فإن خل التفاح سوف يجعلك أقل تشوقاً لتناول الحلويات، وخاصةً عند أخذه مع كوب ماء مضافاً له العسل الأبيض.

حيث يساعد حمض الأسيتيك في الخل على تقليل الرغبة الملحة في تناول السكريات.

وما يميز هذه الحيلة أنه ستشبع رغبتك بتناول السكر دون كسب كثير من السعرات الحرارية، فملعقة طعام واحدة من خل التفاح تقدم ثلاثة سعرات حرارية.

في المقابل يحتوي على فيتامينات ومعادن هامة للجسم مثل البوتاسيوم والمغنسيوم وبعض الألياف.

3- تعزيز صحة القلب

إتبع هذه الطريقة الامنة لتخفيض نسبة الكوليسترول في الدم ومخاطر الإصابة بالنوبات القلبية، وهي تناول خل التفاح يومياً.

وذلك لأنه يساعد في تكسير الدهون الثلاثية التي تزيد فرص الإصابة بأمراض ومشكلات القلب الخطيرة، لأن هذه الدهون تهدد صحة الشرايين وتسبب إنسدادها.

كما تساهم الألياف الغذائية الموجودة في خل التفاح "البكتين" في التخلص من الكوليسترول الضار في الجسم.

4- تقليل مشكلات المعدة

يقوم خل التفاح بصنع عجائب في المعدة، كونه يحتوي على مادة البريبايوتكس التي تنظم كمية الحمض الموجودة في المعدة، وبالتالي تريحها وتقلل من الشعور بالإنتفاخ.

كما أن خل التفاح يومياً سيساعد في تنظيم عملية الهضم وعدم وجود أي مشكلات في المعدة مثل عسر الهضم والإمساك.

5- تقليل نسبة السكر في الدم

فائدة أخرى قد لا تتصورها من خل التفاح، فإنه يزيد من كفاءة الأنسولين في تكسير السكر، ويكفي تناول جرعة منتظمة يومياً من خل التفاح لتنظيم نسبة السكر في الدم.

كذلك يساهم خل التفاح في مقاومة الإصابة بمرض السكري لدى الأشخاص الذين لديهم إستعداد للإصابة به.

6- إستفادة أكثر من الطعام

يساعد خل التفاح في إمتصاص المواد المفيدة والعناصر الغذائية من الأطعمة بصورة أفضل، مثل الكالسيوم والحديد.

وبالتالي تكون صحة الجسم أفضل ويتحسن الأداء وتزداد الطاقة، ويصبح الجهاز المناعي أكثر قوة وفعالية في مقاومة الأمراض.

7- تقليل رائحة الفم الكريهة

لا يمكن إعتبار خل التفاح بديلاً لغسول الفم، ولكن شربه يومياً بعد إضافته للماء والعسل أو القيام بشطف الفم به يساعد في الحفاظ على رائحة منعشة.

وفي حالة المضمضة به يجب أيضاً تخفيفه بالماء، والإنتظار لمدة نصف ساعة على الأقل بعد إستخدامه وقبل غسل الأسنان بالفرشاة حتى لا يتسبب في إزالة مينا الأسنان.

8- تقليل فرص الإصابة بالسرطان

أثبتت بعض الأبحاث أن لخل التفاح قدرة في القضاء على الخلايا السرطانية، وتفسير هذا أنه مادة قلوية تساعد في إستعادة التوازن القلوي الحمضي في الجسم.

وعندما يحدث هذا التوازن، فإن فرص الإصابة بالسرطان تقل لأن الخلايا السرطانية تزدهر وتنمو في البيئة الحمضية.

9- حماية أكبر من البكتيريا الضارة

يمنع خل التفاح نمو البكتيريا الضارة في المعدة، وذلك لإحتواءه على حمض الأسيتيك الذي يقتل البكتيريا المسببة للأمراض، فضلاً عن الفيروسات والميكروبات الضارة.

فكثير من الأحيان نتعرض للإصابة بالبكتيريا الضارة عن طريق الطعام، وهنا يأتي دور خل التفاح في تخليص المعدة منها.

كما أن البكتيريا قد تظهر على شكل حبوب في الوجه، وهذا ما يمنعه خل التفاح أيضاً.

المصدر: فلسطين الآن