الأربعاء 12 ديسمبر 2018 07:25 م

4 علامات تخبرك أنك تشيخ قبل أوانك

الثلاثاء 04 ديسمبر 2018 11:55 م بتوقيت القدس المحتلة

4 علامات تخبرك أنك تشيخ قبل أوانك
أرسل إلى صديق

هل تشيخ حاليا قبل أوانك؟ وهل ستصبح عجوزا قبل صديقك الذي تشترك معه في نفس العمر؟ لدينا الجواب.

تقول دراسات إنه تظهر على بعض الأشخاص علامات الشيخوخة أسرع بثلاث مرات، وهذا ما يفسر الاختلاف البارز بين شخصين يبلغان نفس السن، إذ قد يبدو أحدهما أصغر أو أكبر من الآخر.

ونقدم لك هنا أربع علامات تدل على أن جسمك يشيخ قبل أوانه، وفقا لتقرير على موقع "أوب كاست":
 

1. البشرة الجافة

فإذا كنت تعاني من جفاف البشرة المستمر، فضلا عن وجود قشور وبقع بنية اللون وتجاعيد على البشرة فمن المحتمل أن تكون هذه المشكلة مرتبطة بخلل في نظام الغدد الصماء.

وفضلا عن اضطرابات تتعلق بإفراز بعض الهرمونات في الجسم يمكن أن تتأثر حالة البشرة بشكل سلبي بنمط حياة غير صحي، فقد يؤدي اتباع نظام غذائي غير متوازن وعدم استخدام واق شمسي والتعرض لمستويات عالية من الإجهاد إلى إبطاء عملية تجدد خلايا البشرة.

كيف يمكنك تجنب هذه المشكلة؟

اتبع نظاماً غذائياً متوازناً يشمل كميات كافية من الخضار، والخضار الورقية، والتوت، والأطعمة الغنية بالدهون غير المشبعة على غرار المكسرات والزيوت النباتية والبذور.
 

2. عدم انتظام الدورة الشهرية

قد يكون عدم انتظام الدورة الشهرية مؤشرا على بلوغ سن اليأس مبكرا، وقد يعتبر اضطراب الدورة الشهرية أمرا طبيعيا إذا مرت المرأة بهذه المرحلة بين سن 46 و54 سنة، لكن إن حدث ذلك قبل بلوغك سن الأربعين فقد يكون هذا علامة على إصابة أعضائك الداخلية بالشيخوخة المبكرة.

وتشمل أعراض انقطاع الطمث المبكر: الأرق والإصابة بالحمى والإصابة بالقشعريرة، فضلا عن التقلب المستمر للمزاج.

كيف يمكنك تجنب هذه المشكلة؟

قومي بزيارة طبيب أمراض النساء الخاص بك بصفة منتظمة حتى يتسنى لك اكتشاف وعلاج أي أمراض فورا.
 

3. الشعور بالوهن

إذا كنت تصعد السلالم أو تمشي أو تقوم بأي نشاط يومي آخر بشق الأنفس فقد يرجع السبب في ذلك لكونك لم تعد تتمتع بلياقة بدنية أو أنك لم تعد تقوم بالأنشطة الرياضية بشكل منتظم، لكن قد يكون ذلك مؤشرا على الاختلاف بين عمر جسمك البيولوجي وسنك الفعلي.

بعد سن الأربعين يبدأ حجم عضلات جسم الإنسان بالتراجع وهذا أمر طبيعي، لكن يمكن للإنسان التحكم في هذه العملية من خلال ممارسة الرياضة بانتظام، مما من شأنه المحافظة على حجم العضلات.

في المقابل، قد تتسارع وتيرة تراجع حجم العضلات في حال أهمل الإنسان القيام بالأنشطة البدنية.

كيف يمكنك تجنب هذه المشكلة؟

بادر باختيار الأنشطة الرياضية التي ترغب في القيام بها على غرار اليوغا أو الرقص أو ركوب الدراجة أو أي نشاط آخر، وخلال حياتك اليومية حاول دائما أن تكون نشطا، فعوضا عن استخدام المصعد اصعد الدرج، وبدلا من ركوب الحافلة اختر السير على الأقدام لبلوغ وجهتك.
 

4. اضطرابات النوم

ليس هناك علاقة مباشرة بين اضطرابات النوم والإصابة بالشيخوخة المبكرة، ولكنها تعتبر نتيجة لتأثير مجموعة من العوامل المسببة للشيخوخة.

من المرجح أن يعاني الأشخاص -الذين تفوق أعمارهم ستين سنة- بعض التغيرات الفسيولوجية الشائعة التي تطرأ على دورة نومهم، فقد يواجهون صعوبة في النوم طوال الليل وقد يؤدي بهم الأمر للاستيقاظ مبكرا.

ويرجع السبب في ذلك إلى زيادة إفراز هرمون الكورتيزول الذي يرتبط بالتقدم في السن، والذي يمكن أن يسبب الشعور بالقلق أثناء النوم، ويمكن أن تشمل علامات تسارع الإصابة الشيخوخة في الجسم اضطرابات النوم.

كيف يمكنك الوقاية من هذه المشكلة؟

يمكن أن تساهم اليوغا أو السباحة على مساعدتك في التخلص من التوتر، وفضلا عن ذلك تعتبر مطالعة كتاب قبل خلودك للنوم عادة مفيدة أكثر من تصفحك هاتفك أو مشاهدة التلفاز.

عندما تبدأ علامات الشيخوخة المبكرة بالظهور ينبغي عليك استشارة طبيبك فورا، فالتدابير الوقائية تعمل على تأخير النتائج المترتبة على هذه المشكلة فقط دون إيجاد حل جذري لها، وضع في اعتبارك دائما أن التداوي الذاتي لا يعمل على حل المشكلة في معظم الحالات.

المصدر: وكالات