zOPEg إزالة الصورة من الطباعة

سلطة النقد تتوقع انتهاء الأزمة المالية في هذا الوقت

توقع رئيس سلطة النقد الفلسطينية عزام الشوا، اليوم الأربعاء، أن تنتهي الأزمة الحالية التي تمر بها السلطة الفلسطينية في شهر يوليو/تموز القادم.

وبيّن الشوا في تصريحات صحفية تابعتها "فلسطين الآن"، أن سلطة النقد أصدرت تعليماتها للمصارف العاملة في فلسطين بعدم خصم دفعات القروض المستحقة على الموظفين العموميين وإنما تؤجل هذه الدفعات خلال الأربعة أشهر القادمة إلى حين انتظام الرواتب وبعدها يُصار إلى خصمها كاملة، بسبب اقتراب شهر رمضان المبارك والأعياد في ظل هذه الأزمة المالية.

وأكد الشوا بأن التعميم شدد على ضرورة عدم احتساب أية مبالغ إضافية على تأجيل الأقساط تتمثل في فوائد تأخير أو عمولات أو غرامات، إنما تقتصر التكلفة على سعر الفائدة المحتسبة على القرض الأصلي فقط.

وأشار رئيس سلطة النقد إلى أنه تم تشكيل غرفة عمليات للاستماع لشكاوى المواطنين جراء هذه الأزمة، وبناء عليه جاءت تعليمات سلطة النقد مراعاة للظروف الراهنة وكذلك بعد الاجتماعات المستمرة مع القطاع المصرفي منذ بداية الأزمة.