الخميس 16 أغسطس 2018 06:05 ص

إليك 21 منتجا غذائيا غنيا بالبوتاسيوم لصحة وقوة عضلاتك

الأربعاء 18 يوليو 2018 11:40 ص بتوقيت القدس المحتلة

إليك 21 منتجا غذائيا غنيا بالبوتاسيوم لصحة وقوة عضلاتك
أرسل إلى صديق

نشر موقع "آف.بي.ري" الروسي تقريرا تحدث فيه عن كيفية الحصول على عضلات قوية، وذلك من خلال إدراج بعض الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم في نظامك الغذائي.

وقال الموقع، في تقريره، إن تناول كميات قليلة من الفواكه والخضروات يؤدي إلى نقص المعادن في الجسم، ما قد  يتسبب في الإصابة ببعض الأمراض على غرار أمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الكلى وهشاشة العظام.

وأوضح الموقع أن التين الطازج من الفواكه الغنية بالمواد المغذية التي تساعد العضلات على أداء وظائفها، ويعتبر التين مصدرا غنيا بالألياف مما يساعد على إبطاء عملية الهضم وضمان الشعور بالشبع لفترات أطول، كما يمكن الحصول على كفاية الجسم من البوتاسيوم من خلال تناول الدجاج، حيث تحتوي صدور الدجاج على نسبة هامة من البروتين.

ومن أجل الحصول على قوام مثالي ورشيق، يجب تناول الطماطم لأنها قليلة السعرات الحرارية، كما أن الطماطم غنية بالبوتاسيوم والليكوبين، الذي يمنحك بشرة نضرة ويكافح بعض أنواع السرطان. كما تحتوي السبانخ الطازجة على نسبة هامة من البوتاسيوم

وبين الموقع أن الحليب الخالي من الدسم يوفر تركيبة من الكالسيوم وفيتامين "دي" المفيدة لصحة العضلات، إلى جانب ذلك، إن النسبة المعتدلة من السكريات والبروتينات في الحليب تجعله من المنتجات المنصوح بها لاستعادة النشاط بعد ممارسة الرياضة، إلى جانب ذلك، إن العدس من البقول الغنية بالبوتاسيوم، الذي من شأنه أن يقيك من آلام العضلات، ناهيك عن أنه مصدر هام للبروتين النباتي، الذي يساعد على نمو العضلات.

وأفاد الموقع بأن المشمش المجفف من الأغذية الغنية بالبوتاسيوم شأنه شأن الموز، الذي ينصح جميع الرياضيين بتناوله قبل وبعد الانتهاء من التدريب، نظرا لقدرته على تعزيز الطاقة. كما يعد الموز من الفواكه الغنية بالألياف، ما يساعد الشخص على مقاومة الرغبة الملحة في تناول الحلويات، فضلا عن ذلك، يحتوي البطيخ على نسبة منخفضة من السعرات الحرارية ونسبة هامة من البوتاسيوم.

وأشار الموقع إلى أن شرب عصير البرتقال يزود الجسم بكمية هامة من البوتاسيوم أكثر من تناول الموز، ولكن يجهل الكثيرون حقيقة أن الحمضيات من المصادر الغنية بالمعادن. وتعتبر ثمرة الأفوكادو من المصادر الغنية بالبوتاسيوم، وتساعد على التخلص من رواسب الدهون. وقد أظهرت الدراسات أن الاستهلاك المنتظم لهذه الفاكهة يساعد على تحسين عملية امتصاص العناصر الغذائية.

وأورد الموقع أن الملفوف والشمندر غنيان بالألياف والبوتاسيوم، ناهيك عن أنهما من الأغذية قليلة السعرات الحرارية. إلى جانب ذلك، يعتبر الشمندر من الأغذية الغنية بالحديد والبوتاسيوم الذي يساعد العضلات على أداء وظائفها بشكل طبيعي، ويحفز الدورة الدموية.

وتجدر الإشارة إلى أن الفاصوليا تساعد على إنقاص الوزن، نظرا لاحتوائها على كميات هامة من البوتاسيوم والبروتين والألياف. كما أن تناول الفاصوليا بشكل منتظم يحسن قدرة الجسم على التحكم في مستويات السكر في الدم، ويقلل من الرغبة الشديدة في تناول الطعام. أما القرع، فيعد أيضا من الخضار الغنية بالبوتاسيوم والألياف.

وذكر الموقع أن صلصة الطماطم من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم. كما يساهم تناول السبانخ المطبوخة في ضمان نمو العضلات، نظرا لاحتوائها على كميات هامة من البوتاسيوم. ويحتوي اليقطين على حد أدنى من السعرات الحرارية، ونسبة هامة من الألياف، لذلك ينصح بتناوله لتجنب الإصابة بأمراض القلب.

والجدير بالذكر أن تناول الطماطم المجففة والبطاطا، يوفر للجسم كفايته من البوتاسيوم، ويحافظ على صحة العضلات. إلى جانب ذلك، يعد السلق من الخضر الورقية الغنية بالبوتاسيوم، لذلك ينصح بإدراجه في النظام الغذائي لضمان نمو العضلات.

المصدر: وكالات