الخميس 16 أغسطس 2018 06:05 ص

تفاصيل جديدة حول محاولة اغتيال رئيس فنزويلا

الإثنين 06 أغسطس 2018 08:55 ص بتوقيت القدس المحتلة

تفاصيل جديدة حول محاولة اغتيال رئيس فنزويلا
أرسل إلى صديق

أعلنت السلطات في فنزويلا عن تفاصيل جديدة بشأن محاولة الاغتيال الفاشلة التي استهدفت الرئيس نيكولاس مادورو.

وكشف وزير الداخلية الفنزويلي عن اعتقال ستة "إرهابيين" متهمين بالسعي الى استهداف الرئيس الذي أكد أنه كان ضحية "اعتداء".

وقال الوزير نيستور ريفيرول: "لدينا حتى الآن ستة إرهابيين معتقلين والعديد من الآليات المصادرة، إضافة إلى عمليات تفتيش جرت في فنادق مختلفة في العاصمة حيث تم العثور على أدلة دامغة".

وكشف الوزير عن المعدات التي تم الاستعانة بها لتدبير الهجوم، قائلا إنه تم استخدام طائرتين بدون طيار من طرازDJI M600، وكل واحد منها كان تحمل 1 كيلوجرام من المتفجرات C4، والتي قال إنها قد تتسبب في إحداث تدمير على نحو 50 مترا، لافتا إلى اعتقال 6 أشخاص بناء على تكليفات من مادورو.

وأضاف الوزير أن أجهزة المخابرات تمكنت من التعرف على الشوارع القريبة من محل الواقعة، التي انطلقت منها الطائرات بدون طيار من على بعد.

وحلقت إحدى الطائرات من دون طيار فوق المسرح الرئاسي بنية التفجير من قبل المهاجمين. لكنه قال إن السلطات تمكنت من تحريف مسار الطائرة بدون طيار، وجعلها تنفجر خارج المنطقة التي كان المهاجمون يستهدفونها.

كما قال إن الطائرة بدون طيار الثانية فقدت السيطرة وسقطت في مبنىً سكني، حيث انفجرت في الطابق الأول بينما كانت تسقط على الأرض.

وقال إن المعتقلين جراء الهجوم متهمون بـ "الإرهاب والاغتيال"، مضيفا أن أحد المعتقلين لديه مذكرة توقيف لدوره المشتبه فيه في هجوم أغسطس/ آب 2017 على قاعدة عسكرية في فالنسيا.

واتهم مادورو نظيره الكولومبي خوان مانويل سانتوس بأنه مسؤول عن الاعتداء الذي استهدفه السبت في كراكاس وزعمت السلطات الفنزويلية أنه نُفذ بطائرات مسيّرة محمّلة بعبوات ناسفة.

وتبنت مجموعة متمردة غير معروفة تضم مدنيين وعسكريين "الهجوم" في بيان يحمل توقيع "الحركة الوطنية للجنود المدنيين"، نشر على شبكات التواصل الاجتماعي.

المصدر: وكالات