الإثنين 10 ديسمبر 2018 07:15 م

أفضل وقت للحمل بعد القيصرية الثانية

الأربعاء 21 نوفمبر 2018 10:15 ص بتوقيت القدس المحتلة

أفضل وقت للحمل بعد القيصرية الثانية
أرسل إلى صديق

هل وضعت طفليك الأول والثاني بولادة قيصرية وتتساءلين ما هو افضل وقت للحمل بعد العملية القيصرية الثانية؟ تكثر الاقاويل في هذا الخصوص ولكن اليك الجواب الحقيقي على هذا السؤال في ما يلي.

بعد الولادة القيصرية يحتاج جسم المرأة للوقت ليعود الى طبيعته اذ يزول ألم الولادة القيصرية بعد حوالي الشهرين ولكن يحتاج الجسم لحوالي السبعة او الثمانية اشهر ليتعافى بشكل كامل. وفي حال كانت الولادة القيصرية هذه هي الثانية، ينصح الأطباء المرأة بالانتظار لحوالي السنة قبل الحمل مرة رابعة، اذ ان الجسم يحتاج لوقت اطول للتعافي. فالولادات القيصرية المتكررة والمتقاربة ترهق الجسم وتعرضه لضغوطات عدة.

وفي هذا الخصوص يقول الدكتور شريف حنفي، استشاري أمراض النساء والتوليد والحقن المجهري، انه من المفضل الانتظار لسنة قبل الحمل من جديد وذلك اذا كان نوع الولادة قيصري.

أما الدكتور أسامة صالحة، اخصائي نسائية وتوليد في الكويت، فيقول انه من المفضل الانتظار لمدة تتراوح بين الستة اشهر والسنة وذلك بحسب نوع الولادة الثالثة.

مخاطر الحمل بعد القيصرية الثانية:

هناك العديد من المخاطر التي قد تتعرض لها الأم عند الحمل بعد الولادة القيصرية الأخيرة، ومن أبرز هذه المخاطر:

ضعف عضلات البطن خاصة عند منطقة جرح الولادة بسبب تمدد العضلات وشدّ الجلد

زيادة فرص التعرض لنزول المشيمة او انفصالها

احتمال حدوث فتق في منطقة الجرح

تمزق جرح العملية القيصرية عند الولادة الطبيعية اي ما يسمى بتمزق الرحم

من هنا، ننصحك سيدتي، ولتجنب المخاطر العديدة التي تصاحب الحمل الثالث، أن تستشيري الطبيب النسائي المتابع لحالتك الذي ينظر لوضع جروحك بعد الولادتين القيصريتين السابقتين فيرشدك بالوقت المناسب لك للحمل مرة أخرى.

المصدر: عائلتي