الأربعاء 20 فبراير 2019 05:01 ص

منظمة العفو تتهم الإمارات بنقل أسلحة إلى فصائل في اليمن

الأربعاء 06 فبراير 2019 07:26 ص بتوقيت القدس المحتلة

منظمة العفو تتهم الإمارات بنقل أسلحة إلى فصائل في اليمن
أرسل إلى صديق

اتهمت منظمة العفو الدولية دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الأربعاء بنقل أسلحة قدمتها دول غربية ودول أخرى إلى "فصائل غير خاضعة للمساءلة متهمة بارتكاب جرائم حرب" في اليمن.

وتقود الإمارات والسعودية ائتلافا عسكرياً، يشمل القوات المحلية المؤلفة من مختلف الفصائل اليمنية، ويحاول إعادة الحكومة المعترف بها دوليا إلى السلطة، بعد أن أطاحت بها حركة الحوثي المتحالفة مع إيران في 2014.

وقالت منظمة العفو الدولية في بيان: "القوات الإماراتية تحصل على أسلحة بمليارات الدولارات من دول غربية ودول أخرى، لتقوم بنقلها إلى فصائل في اليمن لا تخضع للمساءلة، ومعروفة بارتكاب جرائم حرب".

وأضافت المنظمة: "انتشار هذه القوات المحاربة هو وصفة لكارثة بالنسبة للمدنيين اليمنيين الذين سقط منهم بالفعل آلاف، في حين يقف ملايين آخرون على شفا المجاعة كنتيجة مباشرة للحرب".

لم يرد المكتب الإعلامي للحكومة الإماراتية بعد على طلب للتعليق على بيان منظمة العفو.

وقامت الإمارات بتدريب وتسليح الآلاف من المقاتلين اليمنيين، ومعظمهم في المحافظات الجنوبية والمناطق الساحلية الغربية، كجزء من القوات التي تقاتل الحوثيين، الذين يسيطرون على معظم المناطق الحضرية، بما في ذلك العاصمة صنعاء وميناء الحديدة الرئيسي.

المصدر: وكالات