الإثنين 18 مارس 2019 11:33 م

ويندوز 10 يتقدم خطوة كبيرة في طريق الاندماج مع أندرويد

الخميس 14 مارس 2019 05:40 م بتوقيت القدس المحتلة

ويندوز 10 يتقدم خطوة كبيرة في طريق الاندماج مع أندرويد
أرسل إلى صديق

وكالات - فلسطين الآن

منذ توقفت مايكروسوفت عن تطوير هواتف ويندوز، صبّت الشركة تركيزها على تقوية الاندماج بين نظامي التشغيل الأكثر شعبية: ويندوز وأندرويد.

ففي مايو/أيار الماضي، عرضت الشركة إمكانية بث نصوص وصور إلى الحاسوب الشخصي باستخدام تطبيق يدعى “هاتفك” (Your Phone). وابتداء من أمس الثلاثاء بدأت باختبار إمكانية نقل صورة شاشة الهاتف إلى الحاسوب الشخصي بخاصية تدعى “المرآة” (mirror)، لتمنح المستخدم وصولا كاملا إلى تطبيقات هاتفه المحمول.

وأصبحت هذه الميزة الجديدة متاحة في آخر نسخة من نظام ويندوز لمشتركي برنامج ويندوز إنسايدر، وقد تستغرق بضعة أيام قبل ظهورها في تطبيق “هاتفك”.

ومع ذلك، فإن هاتفك قد لا يكون متوافقا تماما مع الميزة الجديدة، حيث تشير مايكروسوفت إلى أن هذه الميزة تعمل فقط على “عدد محدد من هواتف أندرويد” التي تعمل بالإصدار أندرويد 7.0 أو أعلى، وهذه القائمة تضم حاليا فقط هواتف سامسونغ غلاكسي إس8 وإس8 بلس وإس 9 وإس9 بلس.

إلى جانب ذلك، فإنه يتوجب أن يتوفر في الحاسوب الشخصي بلوتوث يدعم الملحقات منخفضة الطاقة. وحاليا فإن “سيرفس غو” هو حاسوب مايكروسوفت الشخصي الوحيد المتوافق مع هذه الميزة، أما بالنسبة للحواسيب الأخرى فيجب على المستخدم التحقق من عتاد بلوتوث في جهازه.

وبالطبع، فإن مايكروسوفت تقول إنها تخطط لجلب الميزة إلى هواتف وحواسيب شخصية أكثر في الوقت المناسب.

ولن يتم طرح هذه الميزة على نطاق واسع إلا مع طرح التحديث الرئيسي الجديد لويندوز 10، ولهذا فقد يكون أمام الشركة وقت كاف لتنفيذ خطتها.

يذكر أن مايكروسوفت ليست الشركة الوحيدة التي استخدمت شكلا من أشكال مطابقة صورة شاشة الهاتف على الحاسوب الشخصي، فلدى ديل -مثلا- تطبيق “موبايل كونيكت”، كما يوجد في متجر تطبيقات غوغل بلاي عدد متنوع من التطبيقات التي تدعي القيام بالمثل.

لكن تنفيذ العملية مباشرة ضمن ويندوز 10 سيجلب إمكانية اندماج أقوى بين الهاتف والحاسوب الشخصي لملايين المستخدمين، إلى جانب أنها ستمنح مستخدمي أندرويد والحاسوب الشخصي ميزة تواجه الاندماج المتفوق تقليديا بين ماك وآيفون.

المصدر: فلسطين الآن