الأربعاء 17 يوليو 2019 06:37 م

"هآرتس" تكشف..

حفريات للاحتلال تضر بمبنى إسلامي من القرن السابع بالقدس

الخميس 21 مارس 2019 09:05 ص بتوقيت القدس المحتلة

حفريات للاحتلال تضر بمبنى إسلامي من القرن السابع بالقدس
أرسل إلى صديق

ترجمة خاصة - فلسطين الآن

كشفت صحيفة "هآرتس" العبرية عن "حفر فتحة" تحت جدران القدس المحتلة سيضر ببناء إسلامي من القرن السابع.

ووفق الصحيفة العبرية، فإنه وبتعاون جمعية "إلعاد" مع ما يسمى بـ"سلطة الآثار الإسرائيلية"، بدأوا مؤخرا بأعمال لفتح ثغرة تحت أسوار البلدة القديمة.

وتهدف "الثغرة" لتمكين السائحين من الدخول من -ما يسمى مدينة داوود- في سلوان إلى منطقة "الحديقة الأثرية" قرب حائط البراق.

وحسب خبراء فإن فتح هذا المدخل يلزم بتفكيك جزء من مبنى إسلامي يعود تاريخه إلى العصر الأموي.

المصدر: فلسطين الآن