الثلاثاء 23 أبريل 2019 11:08 م

سخرية من "أفضل حارس بالعالم" بعد خطأ فادح

الجمعة 22 مارس 2019 07:40 م بتوقيت القدس المحتلة

سخرية من "أفضل حارس بالعالم" بعد خطأ فادح
أرسل إلى صديق

يبدو أن المصائب تتوالى على الحارس الدولي البلجيكي تيبو كورتوا، وكان آخرها السخرية الشديدة التي تعرض لها عقب مباراة منتخب بلاده مع ضيفه المنتخب الروسي في إطار منافسات المجموعة التاسعة المؤهلة لنهائيات كأس أمم أوروبا 2020.

فقد تعرض كورتوا لسخرية شديدة على منصات التواصل الاجتماعي عقب خطأ فادح وساذج منح روسيا هدف التعادل بعد أن كان البلجيكيون متقدمون بهدف نظيف، قبل أن يتألق إيدن هازادر ويسجل هدفين آخرين منحا منتخب الشياطين الحمر أول 3 نقاط.

وافتتح منتخب "الشياطين الحمر" التسجيل بعد سلسلة من التمريرات القصيرة من منتصف الملعب لتصل الكرة الى الشاب يوري تيليمانس (21 عاما) سددها من خارج منطقة الجزاء زاحفة إلى يمين الحارس الذي عجز عن صدها (14).

ولم يتأخر رد المنتخب الروسي الذي فرض التعادل بعد دقيقتين إثر خطأ فادح من الحارس كورتوا الذي مرر تحت ضغط أرتيم دزيوبا الكرة إلى دينيس تشيريتشيف لاعب فالنسيا الإسباني الذي تجاوزه وسددها في المرمى الخالي في الدقيقة 16.

ومنح القائد هازارد منتخب بلاده التقدم بعدما ترجم بنجاح ركلة جزاء حصل عليها بنفسه إثر خطأ من يوري جيركوف داخل المنطقة في الدقيقة 45.

وفي الشوط الثاني، أضاف هازارد الهدف الثاني له والثالث لبلاده بعدما مرر تيليمانس كرة عرضية إلى المنطقة فشل ميتشي باتشواي في السيطرة عليها، فوصلت إلى لاعب تشلسي الذي سددها أرضية في الشباك الدقيقة 88.

لكن يبدو أن فوز بلجيكا، لم يعف كورتوا، الذي منحه الفيفا جائزة أفضل حارس في العالم، من السخرية الشديدة على مواقع التواصل الاجتماعي لاسيما من مشجعي نادي تشلسي الذين لم يغفروا له حتى الآن تركه لناديهم وإصراره على الرحيل إلى نادي ريال مدريد، بحسب موقع "GAOL" الرياضي.

وإذا كان كورتوا يسعى إلى إقناع زين الدين زيدان الذي عاد إلى تدريب النادي الملكي، فإن مستواه مع منتخب بلاده لن يشفع له، خاصة وأن المدرب الفرنسي يحبذ على مايبدو الاستعانة بالحارس الكوستاريكي كليور نافاس.

وكان العام المنصرم حافلا بالأحداث السعيدة لكورتوا، فقد حقق مع منتخب بلجيكا المركز الثالث في مونديال روسيا، كما فاز بجائزة أفضل حارس في تلك البطولة، وختامها كان بالانتقال إلى ريال مدريد.

لكن كورتوا تعرض للعديد للانتقادات بسبب مستواه غير الثابت مع الميرنغي مع إصرار المدرب السابق سانتياغو سولاري بالاعتماد عليه كحارس رئيسي، وهناك من يتوقع أن يكون على دكة الاحتياط في الموسم القادم إذا قدم نافاس أداء جيدا فيما تبقى من مباريات البلانكوس في الدوري الإسباني.

المصدر: وكالات