الثلاثاء 23 أبريل 2019 11:05 م

مان يونايتد يراقب صخرة الكالتشيو

السبت 23 مارس 2019 11:00 م بتوقيت القدس المحتلة

مان يونايتد يراقب صخرة الكالتشيو
أرسل إلى صديق

أكدت تقارير صحفية إيطالية، أن مانشستر يونايتد يسعى إلى تعزيز صفوف دفاعه بصفقة ضخمة قد تصل قيمتها إلى 130 مليون جنيه إسترليني، يضم من خلالها نجم نابولي، كاليدو كوليبالي.

ويعتبر الدولي السنغالي كوليبالي، البالغ من العمر 27 عاما، واحدا من أفضل المدافعين في الكرة الأوروبية حاليا، وأبدت مجموعة من الأندية المعروفة رغبتها في ضم اللاعب.

وكانت صحيفة "ذا صن" البريطانية، ذكرت في وقت سابق من الشهر الحالي، أن مدرب مانشستر يونايتد أولي جونار سولسكاير، يسعى لمنح المدافعين الموجودين في الفريق حاليا فرصة جديدة، بدلا من إنفاق مبلغ 80 مليون جنيه إسترليني على مدافع جديد.

ويريد سولسكاير من هذه الخطورة صب تركيز النادي على شراء جناح جديد، ووضع المدرب النرويجي لاعب بوروسيا دورتموند، جادون سانشو، ضمن أولوياته في صفقة تقدر قيمتها بـ70 مليون جنيه إسترليني.

لكن موقع "كالتشو ميركاتو" الإيطالي، أكد أن مسؤولي مانشستر يوانيتد ما يزالوا يراقبون كوليبالي عن كثب، رغبة في ضم اللاعب الذي انتقل إلى نابولي عام 2016 قادما من جنك البلجيكي مقابل 8.5 ملايين جنيه إسترليني فقط.

ويعتبر مانشستر يونايتد من أكثر المهتمين بخدمات المدافع السنغالي، وأرسل الكشاف جيم لولر لمتابعة مباراة له أمام فيورنتينا بالدوري الإيطالي الشهر الماضي.

وتابع "كالتشو ميركاتو"، أن مانشستر يونايتد يملك أفضلية في ضم كوليبالي رغم اهتمام ريال مدريد وبرشلونة بضم اللاعب أيضا.

لكن نابولي لن يستغني عن لاعبه بسهولة، حيث سبق لرئيس النادي أوريليو دي لورينتيس أن حدد مبلغ 130 مليون جنيه إسترليني للاستغناء عنه، أي نحو ضعف ما دفعه ليفربول لشراء خدمات الهولندي فيرجيل فان دايك الذي  يعتبر أغلى مدافع في العالم حاليا.

المصدر: وكالات