الثلاثاء 25 يونيو 2019 06:56 ص

السعودية تبقي الدولار عملة معتمدة في مبيعات النفط

الإثنين 08 أبريل 2019 07:09 م بتوقيت القدس المحتلة

السعودية تبقي الدولار عملة معتمدة في مبيعات النفط
أرسل إلى صديق

أكد وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، الاثنين، بقاء الدولار الأمريكي عملة معتمدة لمبيعات وتجارة النفط الخام لبلاده، مع الخارج.

جاء ذلك، في رد للوزير السعودي على استفسارات صحفيين اليوم خلال فعالية بالعاصمة الرياض، بشأن مستقبل عملة بيع النفط السعودي.

ومؤخرا، ذكرت وكالات أنباء عالمية نقلا عن مصادر، أن السعودية درست إمكانية بيع النفط الخام بعملة غير الدولار، حال إقرار الولايات المتحدة قانون "نوبك"، الذي يفرض عقوبات على المنظمة وكبار المنتجين لتحكمها في ضخ الخام للأسواق العالمية.

وبالتزامن مع تصريحات الوزير السعودي، أكد وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي، الاثنين، خلال مناسبة في دبي، أن التجارة الخارجية بعملة غير الدولار، لا تتم بين ليلة وضحاها.

والسعودية ثالث أكبر منتج للنفط الخام في العالم، بعد أمريكا وروسيا، بمتوسط إنتاج يومي 10 ملايين برميل يوميا، وأكبر مُصدر للخام بمتوسط يومي 7 ملايين يوميا.

ومنذ عام 2000، خرج أعضاء في الكونغرس الأمريكي بمقترح قانون يعاقب كبار منتجي الخام في العالم، لما وصفه بـ تحكمهم في إمدادات النفط الخام للعالم، وبالتالي التحكم في الأسعار، لكنه لم يقر بعد.

وفي أكثر من 5 مناسبات، غرّد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تويتر، يرفض فيها أسعار الخام المرتفعة، آخرها في 28 آذار/ مارس الماضي.

وقال ترامب في آخر تغريدة: "من المهم جدا أن تزيد أوبك من تدفق النفط للسوق.. الأسواق العالمية هشة، وأسعار النفط مرتفعة للغاية.. شكرا لكم!".

وتراوح أسعار النفط اليوم عند 70 دولارا للبرميل، الأعلى منذ عدة شهور، لكنها تبقى أقل من مستوياتها القياسية المسجلة منتصف 2014 والبالغة 112 دولارا للبرميل.

وتواصل "أوبك" المؤلفة من أعضاء المنظمة ومنتجين مستقلين، تنفيذ اتفاق خفض إنتاج الخام بواقع 1.2 مليون برميل يوميا، بدأ مطلع 2019 وينتهي في حزيران/ يونيو المقبل، بعد انتهاء اتفاق مشابه في كانون أول 2018، بدأ مطلع 2017.

المصدر: وكالات