الجمعة 24 مايو 2019 04:13 م

بعد كل ما قدمه..

نتنياهو يتنكر لوزير درزي ويلقي به خارج "الكنيست"

الأربعاء 24 أبريل 2019 12:08 م بتوقيت القدس المحتلة

نتنياهو يتنكر لوزير درزي ويلقي به خارج "الكنيست"
أرسل إلى صديق

ترجمة خاصة - فلسطين الآن

كشف وزير الاتصالات السابق، الدرزي أيوب قرا أن حزب الليكود خطط لتصفيته بشكل فظيع بعدما دفعوا به إلى مكان لا يؤهله لدخول "الكنيست" بعدما قدم خدمات جليلة لبنيامين نتنياهو و"إسرائيل".

وقال قرا في مقابلة مع صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية لتفريغ ما في بطنه من قهر: "لقد طعنوني من الخلف، لقد نفذوا بحقي مناورة قذرة، أرادوا أن يسقطوني ويمحقوني، وتآمروا لأقزمتي لأسباب تافهة، بسبب التحيز والغيرة ونفذوا ضدي قتل فظيع قد يكون مناسبة لحزب في العالم الثالث ولكن ليس في الليكود".

وأشارت الصحيفة العبرية، إلى أن قرا الذي قدم للصهيونية والليكود، وتزلف لنتنياهو حتى أكثر من ميري ريچف يتجول الآن بين القنوات التلفزيونية والصحف ببطن مليء على من أفنى عمره في خدمتهم.

وأضاف قرا متهماً يسرئيل كاتس وداڤيد امسالم وبيتان وملقياً المسؤولية بتصفيته سياسياً على نتنياهو: "قال لي أنا معك، ما فعلوه بك يحزنني ويؤلمني".

يشار إلى أن قرا كان يعتبر من الوزراء  المقربين لرئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، واستخدمه نتنياهو في مرات عديدة في خطته للتطبيع مع الدول العربية، حيث زار عددا منها وحضر عدة مؤتمرات.

المصدر: فلسطين الآن