الثلاثاء 18 يونيو 2019 06:16 م

محامية دولية: نلاحق "إسرائيل" بسبب عنصريتها

السبت 27 أبريل 2019 10:22 م بتوقيت القدس المحتلة

محامية دولية: نلاحق "إسرائيل" بسبب عنصريتها
أرسل إلى صديق

القدس المحتلة - فلسطين الآن

قالت المحامية الدولية والناشطة في مجال حقوق الإنسان سهاد بشارة إنه "يتوجب الاستمرار في ملاحقة "إسرائيل" على المستوى العالمي بسبب العنصرية التي تمارسها ضد مواطنيها غير اليهود"، مشيرة إلى أنه يجري العمل في هذا المجال على مستويين، الأول دولي للضغط على "اسرائيل" والثاني قانوني داخلي لإلغاء القوانين العنصرية ومنها قانون "قومية الدولة" الذي تم إقراره مؤخراً.

وأكدت بشارة في حوار خاص مع أنَّ "إسرائيل" هي الدولة الوحيدة في العالم التي تقوم بــ"قوننة ودسترة العنصرية" في الوقت الذي تدعي فيه أنها "دولة ديمقراطية في الوقت الذي تقارن فيه نفسها بالدول الغربية المتحضرة".

والمحامية بشارة حقوقية دولية ومحامية بارزة تعمل في المركز القانوني لحقوق الأقلية العربية في "إسرائيل" "عدالة"، وتنشط في الدفاع عن الفلسطينيين المقيمين داخل الخط الأخضر من حاملي الجنسية الإسرائيلية الذين يسود الاعتقاد على نطاق واسع بأنهم يتعرضون لانتهاكات عنصرية واسعة من قبل "السلطات الإسرائيلية".

وتحدثت المحامية بشارة على هامش مؤتمر متخصص نظمه مركز مراقبة الشرق الأوسط (MEMO) في العاصمة البريطانية لندن ناقش العنصرية التي يتعرض لها الفلسطينيون داخل "إسرائيل"، وشارك فيه العشرات من الأكاديميين والمتخصصين والمهتمين بالشأن الفلسطيني.

المصدر: فلسطين الآن