الثلاثاء 18 يونيو 2019 10:20 ص

بالصور: "الاتصالات" بغزة تحتفل بفعاليات اليوم العالمي للاتصالات

الخميس 23 مايو 2019 11:14 ص بتوقيت القدس المحتلة

"الاتصالات" بغزة تحتفل بفعاليات اليوم العالمي للاتصالات
أرسل إلى صديق

غزة - فلسطين الآن

احتفلت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات  بفعاليات اليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات، والذي يأتي هذا العام  بعنوان  "سد الفجوة  التقييسية "حيث  يصادف  هذا العام الذكرى الخمسين لليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات الذي يُحتفل به سنوياً منذ عام 1969.

كما يتزامن مع ذكرى تأسيس الاتحاد الدولي للاتصالات  في 17 مايو 1865 ويصادف الذكرى ال 20 لانطلاق اتحاد شركات أنظمة المعلومات – بيتا " .

وحضر الاحتفال كلا من وزير الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات الأسبق عماد الفالوجي وكيل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات  سهيل مدوخ  ووليد الحصري رئيس الغرفة التجارية  ورامي أبو العون  نائب رئيس مجلس ادارة اتحاد شركات انظمة المعلومات – بيتا- وخليل أبو سليم  مدير عام اقليم  غزة  شركة الاتصالات الفلسطينية " بالتل " وسعيد الزبدة رئيس حاضنة يوكاس  التكنولوجية ،وممثلين عن   القطاع العام والاكاديمي والخاص والنقابي  .

وتحدث في بداية الاحتفال سهيل مدوخ وكيل وزارة الاتصالات موجها الشكر لاتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية وشركة الاتصالات الفلسطينية بالتل على مشاركتهم في تنظيم ورعاية هذه الفعالية كما شكر "حاضنة يوكاس التكنولوجية مشاركتها في أنشطة هذه الفعالية معربا عن امله في أن تحقق المساهمات والنقاشات النتائج المرجوة في الوصول الى توصيات تساهم في تطبيق شعار هذا اليوم.

وأكد مدوخ على أهمية العمل على سد الفجوة التقييسية ومواكبة الأدوات العالمية نحو تعظيم الاستفادة من هذا الجهد الذي  ينسجم مع توجهات الاتحاد الدولي للاتصالات  معتبرا ان  وضع المعايير من الدعامات الأساسية لرسالة الاتحاد بوصفه وكالة الأمم المتحدة المتخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، كما يساهم في تعجيل الاستفادة من تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تحقيق جميع أهداف التنمية المستدامة.

 وقال وكيل وزارة الاتصالات إن التحديات التي نواجهها في فلسطين جسام وذلك في سبيل مواكبة التطورات المتلاحقة  في  مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات،  فنحن أمام مسارات ذات بعد تقني محورها إنترنت الأشياء والذكاء الصناعي والحوسبة السحابية والنطاق العريض والسرعات العالية والبيانات الضخمة، بالإضافة الى مسارات متعلقة بتطوير المهارات وبناء الكوادر مثل تحسين نوعية التعليم وادخال تخصصات جديدة في مجال تكنولوجيا المعلومات.

 وأضاف مدوخ  ان  الوزارة  تعمل على تعزير دور القطاع وتشجيع الشركات على الاستثمار في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتشجيع ثقافة العمل عن بعد، وأيضا تحدي لبناء نظام متكامل لهذا الغرض ecosystem  وفي قلبها حوكمة التكنولوجيا.

وقال مازلنا ننتظر تذليل كافة العقبات التي تحول دون بدء عمل الجيل الثالث في محافظات غزة بعد أن تم تطبيقه في محافظات الضفة وهو الامر الذي سيحدث نقلة نوعية في قطاع تكنولوجيا المعلومات ويساهم في زيادة فرص العمل .

وأكد  مدوخ  ان مسيرة التطوير مستمرة ،  فقد سجلت مؤشرات  الانترنت والاتصالات  نموا ملحوظا   حيث بلغ عدد خطوط الهاتف الثابت في فلسطين 469,741 خطاً في نهاية العام 2018، فيما ارتفعت الاشتراكات في الاتصالات الخلوية المتنقلة في فلسطين مع نهاية العام 2018 لتصل الى 4.3 مليون مشترك بمعدل انتشار 90 هاتف تقال لكل 100 من السكان  واضاف ان  إجمالي عدد مشتركي الانترنت فائق السرعة ADSL في فلسطين  إلى حوالي 361 ألف مشترك في نهاية العام 2018 موضحا أن  سرعة الانترنت في فلسطين 11.0 ميجابت/ثانية في نهاية  العام 2018.

وأشار مدوخ إلى أن بيانات مركز الاحصاء الفلسطيني لعام 2018، أن 96% من الأسر في فلسطين لديها خط هاتف نقال واحد على الأقل بواقع 96% في الضفة الغربية و97% في قطاع غزة وأظهرت هذه البيانات  أن 65% من الأسر في فلسطين لديها اتصال بالإنترنت في المنزل، بواقع 72% في الضفة الغربية، و51% في قطاع غزة. في حين بلغت نسبة الأفراد 18 سنة فأكثر الذين استخدموا الانترنت من أي مكان 64% في فلسطين بواقع 69% في الضفة الغربية و57% في قطاع غزة.

وبين مدوخ ان عدد حسابات نظام التسجيل الموحد في قطاع غزة بلغ  554,818 حساب وبلغت عدد حركات الاستعلام عن البيانات الحكومية من خلال قاعدة البيانات المركزية 218 مليون حركة استعلام وبلغ معدل توفر خدمة الربط الشبكي نسبة 99.99%.

وأكد مدوخ  أن الوزارة لا تألو جهدا من أجل النهوض بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتطوير البيئة القانونية والادارية والبنية التحتية  مشيرا الى ان الوزارة  قطعت شوطا كبيرا  في العمل  على تطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات  وسد الفجوة التقييسية ومنها على سبيل المثال لا الحصر اصدار  تعليمات تنظم آلية تقديم خدمة الانترنت اللاسلكي عبر WI-FI و تعليمات ضوابط التسويق الميداني لخدمات الاتصالات والانترنت و تعليمات تسجيل بيانات المشتركين في خدمات الاتصالات الخلوية وتعليمات تنظيم استخدام البنية التحتية لشبكات الاتصالات وتعليمات شكاوى الاتصالات وخدمات الانترنت وتعليمات مزودي خدمات الحوسبة السحابية ووضع معايير جودة الخدمات الالكترونية واصدار تعليمات الحصول على الموافقة النوعية لأجهزة الاتصالات.

وأضاف انه تم وضع آلية معالجة أعطال خطوط XDSL- BSA بين "بالتل" والشركات المزودة لخدمات الإنترنت ووضع وثيقة اشتراطات ومتطلبات التمديدات الداخلية لخدمات الاتصالات واصدار مؤشرات الأداء لأعمال الوزارة واعتماد وثيقة سياسات عمل الوزارة  ووضع مقترح سياسة حماية مستهلك خدمات الاتصالات واصدار دليل خدمات الوزارة والذي يوفر كافة المعلومات والمتطلبات التي يحتاجها متلقي الخدمة عن خدمات الوزارة أو أحد الفروع التابعة لها وكذلك  وضع معايير تقييم الحملات والعروض الترويجية لخدمات الهاتف الخليوي.

وشدد مدوخ  على ان وزارة الاتصالات  ومن منطلق الايمان  بأهمية الحوكمة والمعيارية في تنظيم قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فإنها ستواصل العمل بالشراكة مع كافة القطاعات ولاسيما القطاع الخاص والاكاديمي من أجل إرساء أسس ومقاييس ناظمة لقطاع التكنولوجيا ووضع اليات لضمان إنفاذ المعايير ، وذلك لتحقيق تنمية مستدامة قائمة على الاقتصاد الرقمي الذكي، وتوفير البيئة المحفزة للقطاعات الأخرى من خلال إندماج أكثر فعالية وكفاءة لتكنولوجيا المعلومات في هذه القطاعات وفي مقدمتها في قطاع الشباب وتشجيع الخريجين وريادية الاعمال  والابتكار والإبداع ونشر المعرفة.

وألقى  نائب رئيس اتحاد  انظمة شركات المعلومات  " بيتا "  رامي ابو العون   كلمة اوضح فيها جهود الاتحاد في تطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات   ومواكبة التطورات العالمية  في هذا المجال  .

وتحدث  خليل ابو سليم  مدير عام اقليم  غزة  في شركة الاتصالات الفلسطينية  بالتل  حول دور الشركة  في خدمة المجتمع الفلسطيني في مجال الاتصالات   مستندا الى بعض المؤشرات والأرقام  .

وألقى سعيد الزبدة  رئيس  حاضنة يوكاس كلمة  حول الريادة وحاضنات الأعمال  والمشاريع الإبداعية  للخريجين  .

وتخلل الاحتفال  عرضا  مرئيا  حول اتحاد  شركات انظمة  المعلومات  " بيتا " قدمته  ممثلة بيتا  اسلام بدوان  .

وبعد اختتام الجلسة  الافتتاحية  تم عقد الجلسة الحوارية  بعنوان  " سد الفجوة التقييسية  " التي ادارها  م. اشرف الاسطل  وحاور فيها  كل من اسماعيل حمادة  عن القطاع العام ومحمود  ابو نحلة عن القطاع الخاص واياد الشامي عن القطاع الاكاديمي و طارق ثابت عن قطاع ريادة الاعمال   .

وقدم خضر نصراوي  عرضا بعنوان  " مساحات العمل المشتركة   وقدم  م. عبد الله الطهراوي مدير الحاضنة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات  بيكتي  غرضا  حول اهمية الاقتصاد التشاركي  ..

وتخلل الاحتفال توقيع مذكرة  تفاهم  بين بيتا  ومركز  التحكيم  الهندسي بنقابة المهندسين   ثم تم تكريم بعض الشخصيات  والمشاركين  .

"الاتصالات" بغزة تحتفل بفعاليات اليوم العالمي للاتصالات
"الاتصالات" بغزة تحتفل بفعاليات اليوم العالمي للاتصالات
"الاتصالات" بغزة تحتفل بفعاليات اليوم العالمي للاتصالات
"الاتصالات" بغزة تحتفل بفعاليات اليوم العالمي للاتصالات

المصدر: فلسطين الآن