الأربعاء 19 يونيو 2019 06:37 ص

تعرف على المزايا والفوائد المختلفة لشرب الشاي

السبت 25 مايو 2019 07:09 م بتوقيت القدس المحتلة

تعرف على المزايا والفوائد المختلفة لشرب الشاي
أرسل إلى صديق

نشر موقع "آف.بي.ري" الروسي تقريرا تحدث فيه عن مزايا وفوائد شرب الشاي، مبينا أن هذا المشروب الذي يعد المفضل لكثير من الناس في مختلف البلدان يزود الجسم بجرعات من مضادات الأكسدة التي تقوي جهاز المناعة، كما أنه مفيد لخسارة الوزن وتحسين التمثيل الغذائي.

وقال الموقع، في تقريره الذي ترجمته "عربي21"، إن الشاي يحتوي على الكافيين بشكل معتدل ما يجعله جزءا من نمط حياة صحي ومفيد، على عكس المشروبات التي تحتوي على الكثير من الكافيين والتي لها تأثيرات سلبية على الجسم، حيث يؤدي استهلاكها إلى تسارع دقات القلب وشعور عام بالتوتر والانزعاج.

وأكد الموقع أن الشاي يقدم للجسم جرعة من مضادات الأكسدة التي تقوي الجهاز المناعي وتحمي من الإصابة بمرض السكري، لذلك يعتبر المشروب المثالي للنظام الغذائي الصحي. وتتوفر عدة أنواع من الشاي الصحي، منها الشاي الأسود والأخضر، الذي يحتوي على كمية قليلة من الكافيين، وشاي البابونج والنعناع الخالي من الكافيين.

وأضاف الموقع أنه بقطع النظر عن وجود مادة الكافيين في الشاي، فإن كل نوع منه يحتوي على مكونات مميزة تقدم فوائد هامة وتحقق تغييرات إيجابية في حياة الإنسان.

فبالنسبة لمن يعانون من الإسهال، فإنه يمكنهم التوقف عن تناول الأدوية وتحضير كوب من الشاي الأسود مع إضافة البعض من الليمون الطازج إليه.

ويخفف هذا المشروب من أعراض الإسهال والانتفاخ لأنه غني بمادة العفص ذات الخصائص المضادة للالتهابات. كما أن الاستهلاك المنتظم للشاي الأسود يساعد على تحسين عمل الأمعاء، وعملية الهضم بشكل عام.

وأورد الموقع أن الشاي الأخضر يمثل علاجا طبيعيا لمتلازمة القولون العصبي، التي يعاني منها عدد كبير من الناس في العالم، والذين يشعرون بانزعاج كبير عند تناول أنواع محددة من الطعام.

ويمكنهم لهؤلاء الأشخاص إدراج الشاي الأخضر ضمن نظامهم الغذائي اليومي من أجل تخفيف هذه الأعراض، باعتبار أنه غني بالبوليفينول، الذي يساعد على علاج التهاب الأمعاء الذي يسببه القولون العصبي.

وأضاف الموقع أن الشاي الأخضر يساعد على حرق السعرات الحرارية، لذلك ينصح به من يحرصون على الحفاظ على الوزن المثالي. ويساعد الشاي الأخضر على تحسين عملية التمثيل الغذائي، وتسريع حرق السعرات الحرارية.

وذكر الموقع أن شاي الليمون يساعد على الشفاء من نزلات البرد والأنفلونزا، وهناك عدد لا يحصى من أنواع شاي الأعشاب التي يمكن تحضيرها في المنزل أو في المكتب لأغراض علاجية.

فعلى سبيل المثال، يعالج شاي الليمون الإنفلونزا الأكثر انتشارا التي غالبا ما نصاب بها نتيجة تغير الطقس بتغير الفصول، وهو ما يجعل الجسم يواجه صعوبة في التأقلم مع شعور بالتعب وسيلان الأنف ونوبات العطس.

ومن يتعرضون لهذه الوعكة الصحية، يمكنهم إضافة كوب من شاي الليمون إلى وجباتهم الغذائية. ويمكن لهذا المشروب أن يصبح لذيذا ومفيدا أكثر مع إضافة بعض التوابل مثل القرفة والزنجبيل والقرنفل وبعض العسل.

ونصح الموقع الأشخاص المولعين بالسفر واكتشاف الأطباق والمأكولات الغريبة بالاعتماد على الشاي الأخضر كوسيلة للوقاية من التسمم الغذائي.

وأفضل وسيلة للحفاظ على استقرار المعدة خلال السفر هي تناول كوب من الشاي الأخضر بشكل يومي، بما أنه يحتوي على كمية كبيرة من مركب الكاتيشين المضاد للأكسدة والفعال في الوقاية من الأمراض الالتهابية، وهو العنصر الذي يمنح المشروب طعم المرارة، إذ أن البكتيريا التي تسبب التسمم الغذائي تموت في حضور الكاتيشين.

وأشار الموقع إلى أن شاي البابونج يحارب التوتر والأرق، وهما مشكلتان باتتا تنتشران في العالم بشكل غريب بسبب نمط الحياة الذي يؤدي لعدم انتظام النوم، والشعور بالانزعاج المتكرر في المعدة.

وفي الأيام التي يعاني فيها الإنسان من التوتر والقلق، فإن تناول كوب من شاي البابونج يكون مفيدا، وينصح أيضا باستنشاق رائحة هذا الشاي أثناء طبخه، لتجاوز آثار الإجهاد العصبي.

وتساعد المواظبة على تناول هذا المشروب كل يوم في المساء على تحسين النوم والشعور بالانتعاش.

وذكر الموقع أن الشاي الأخضر من شأنه أن يمنحك بشرة صافية وخالية من حب الشباب، وهو يمثل علاجا طبيعيا لتنظيف الجسم من الداخل، بفضل مضادات الأكسدة التي يحتويها.

وفي الواقع، إن الشاي بنوعيه الأخضر والأسود يساعدان على تقوية وظائف القلب، لأنهما غنيان بالعناصر المضادة للأكسدة، كما أنهما يساعدان على خفض مستويات الدهون الثلاثية في الجسم ويزيدان من وجود الكوليسترول المفيد.

وأورد الموقع أن الشاي الأخضر يساعد على التوقي من مرض السكري، باعتبار أنه غني بمادة الكاتيشين والسكريات المتعددة التي تؤثر على مستويات السكر في الدم وتبقيه منخفضا، وتقلل من احتمالات الإصابة بداء السكري من النوع الثاني وتجعل مستويات الإنسولين طبيعية.

وأكد الموقع أن الشاي يحسن من عمل الجهاز المناعي، ويبطئ علامات التقدم في السن بفضل ما يحتويه من مضادات الأكسدة، التي تساعد على تجدّد الخلايا وتعافيها.

بالإضافة إلى ذلك، يرطب الشاي الجسم كامل اليوم على عكس المشروبات الغنية بالكافيين التي تؤدي إلى الجفاف.

ومن شأن الشاي أيضا أن يمنحك ابتسامة جميلة وبراقة، لأنه غني بمادتي الفلور والعفص، اللتين تمنعان تكاثر البكتيريا في الأسنان.

وذكر الموقع أن الشاي يساعد على تقوية العظام، لاحتوائه على المواد الكيميائية النباتية مثل مركبات الفلافونويد المسؤولة عن زيادة كثافة العظام.

كما أن الشاي مفيد للدماغ، حيث يساعد على استعادة التركيز في العمل. ويحسن الاستهلاك المنتظم للشاي من وظائف الدماغ والأعصاب، ويساعد أيضا على احتواء مرض شلل الرعاش، وإبطاء تطور مرض الزهايمر.

المصدر: وكالات