الإثنين 15 يوليو 2019 09:02 م

هل ضغط الدم وصل مرحلة الخطر؟

الأحد 16 يونيو 2019 09:20 م بتوقيت القدس المحتلة

هل ضغط الدم وصل مرحلة الخطر؟
أرسل إلى صديق

بالرغم من أن ضغط الدم المرتفع يعد مرضا منتشرا ويمكن السيطرة عليه بالأدوية ونظام الحياة الصحي، فإن إهمال علاجه أو التأخر فيه قد يودي بحياة الشخص، أو يعرضه لخطر الإصابة بسكتة دماغية.

ويوضح الأطباء أن هناك علامات تحذيرية تظهر على وجه الإنسان أو جسده، قد تعني أنه يتعرض لسكة دماغية نتيجة لارتفاع ضغط الدم.

ويُعتبر الشخص مصابا بارتفاع ضغط الدم عندما تتجاوز القراءة الأعلى (للضغط الانقباضي) حاجز الـ 140، فيما تكون القراءة السفلى (الضغط الانبساطي) أعلى من 90.

 ووفقا لموقع "ديلي إكسبريس"، فإن الشخص يعرض نفسه لخطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم إذا كان يعاني من زيادة الوزن، أو امتلاكه لتاريخ عائلي من ضغط الدم الرتفع، أو كان يتبع نظاما غذائيا سيئا، ولا يمارس الرياضة.

وفي حال ترك ارتفاع ضغط الدم من دون علاج، فإنه سيسبب أضرارا للقلب والشرايين والكلى، مما يعرض الشخص لخطر الموت المفاجئ المحتمل نتيجة لسكتة دماغية وأزمة قلبية.

ومن علامات ارتفاع ضغط الدم، الشعور بشلل خفيف في الوجه، أو فقدان الإحساس، وهي العلامة التي يشدد الأطباء على ضرورة عدم تجاهلها، لأنها قد تعني تعرض الشخص لخطر الإصابة بسكتة دماغية.

ووصف الأشخاص علامات ارتفاع ضغط الدم بالشعور بالشلل على جانب واحد من الجسد، أو خدر كامل. وهذا التنميل المفاجئ يمثل مشكلة طبيةخطيرة ويرجع ذلك إلى انقطاع تدفق الدم إلى جزء من المخ بسبب نقص الأكسجين.

ونصحت منظمة السكتة الدماغية في بريطانيا استخدام اختبار سريع عند الاشتباه بإصابة شخص ما بسكتة دماغية بسبب ارتفاع ضغط الدم:

1- التحقق ما إذا كان الشخص يستطيع الابتسام بشكل طبيعي، أم أن فمه أو عينيه قد هبطت للأسفل.

2- هل من الممكن رفع اليدين بشكل طبيعي وإبقائها مرفوعة؟.

3- هل الكلام ملعثم؟ أو هل من الممكن فهم ما يقال من قبل الشخص المصاب؟.

ونصحت المنظمة بضرورة قياس ضغط الدم باستمرار، وتوخي الحذر من العلامات والأعراض الرئيسية لارتفاعه، التي تشمل: الصداع الشديد، والإرهاق، ومشاكل في الرؤية، وآلام في الصدر، والتنفس غير المنتظم.

المصدر: وكالات