الجمعة 19 يوليو 2019 03:56 م

الاحتلال يوسع من هدم ممتلكات المقدسيين بذريعة "البناء قرب الجدار"

الخميس 20 يونيو 2019 12:50 م بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال يوسع من هدم ممتلكات المقدسيين بذريعة "البناء قرب الجدار"
أرسل إلى صديق

القدس المحتلة - فلسطين الآن

دعا وزير شؤون القدس فادي الهدمي إلى توحيد الجهود لتعزيز صمود أهل المدينة المقدسة، ومواجهة مخططات الاحتلال الإسرائيلي الهادفة لتهويدها.

واستعرض الهدمي لدى استقباله اعددًا من الصحفيين، آخر التطورات والأحداث في المدينة المحتلة والجهود التي تبذلها وزارته في ظل التحديات.

وقال إن: "هنالك تسارعًا في وتيرة الانتهاكات بالقدس لفرض واقع جديد من خلال تشديد الحصار على المدينة المقدسة"، لافتًا إلى الجهود التي تبذل لمتابعة أوضاع المقدسيين وتعزير صمودهم، وتوفير كل سبل البقاء.

وأضاف أن قوات الاحتلال وسّعت اعتداءاتها على المقدسيين وممتلكاتهم، وزادت وتيرة هدم المنازل، بذريعة جديدة هذه المرة تسمى "البناء قرب الجدار العازل".

وأشار إلى أن سلطات الاحتلال أخطرت بهدم 100 شقة سكنية في حي وادي الحمص الذي يقع ضمن مناطق السلطة الفلسطينية في قرية صور باهر جنوب شرقي القدس.

وأكد أن الحكومة تبذل كل جهد ممكن لدعم قطاعي التعليم والصحة بشكل مباشر وغير مباشر، لكن الهجمة الإسرائيلية على القدس كبيرة، وهناك ماكنة احتلالية تعمل ليل نهار من أجل تهويد المدينة وإفراغها من المقدسيين.

وحذر الهدمي من استهداف الاحتلال للوجود المسيحي في القدس، مؤكدًا أن المسيحيين جزء لا يتجزأ من النسيج الفلسطيني.

المصدر: فلسطين الآن