الإثنين 22 يوليو 2019 11:21 م

إيران تقول عقوبات أمريكا على خامنئي تعني نهاية الدبلوماسية

الثلاثاء 25 يونيو 2019 12:44 م بتوقيت القدس المحتلة

إيران تقول عقوبات أمريكا على خامنئي تعني نهاية الدبلوماسية
أرسل إلى صديق

الت إيران يوم الثلاثاء إن قرار الولايات المتحدة فرض عقوبات على الزعيم الأعلى للبلاد آية الله علي خامنئي وكبار المسؤولين الآخرين أغلق بشكل دائم طريق الدبلوماسية بين طهران وواشنطن.

ووقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمرا تنفيذيا بفرض العقوبات يوم الاثنين في خطوة مثيرة لم يسبق لها مثيل لزيادة الضغط على إيران بعد إسقاط طهران لطائرة أمريكية مسيرة الأسبوع الماضي.

وقالت واشنطن إنها ستفرض أيضا عقوبات على وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف هذا الأسبوع.

وقال عباس موسوي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية على تويتر ”فرض عقوبات غير مجدية على الزعيم الأعلى الإيراني خامنئي وزعيم الدبلوماسية الايرانية (ظريف) يمثل إغلاقا دائما لمسار الدبلوماسية“.

وأضاف ”إدارة ترامب اليائسة تدمر الآليات الدولية الراسخة للحفاظ على السلام والأمن العالميين“.

وتقول طهران إن الطائرة الأمريكية المسيرة كانت تحلق فوق جنوب إيران. وقالت واشنطن إنها أُسقطت في المجال الجوي الدولي فوق مضيق هرمز في الخليج.

وقال ترامب إن العقوبات تأتي جزئيا في إطار الرد على إسقاط الطائرة المسيرة، لكنها كانت ستحدث على أي حال.

وتهدف العقوبات الجديدة إلى منع قيادة إيران من الوصول إلى الموارد المالية، ومنعها من استخدام النظام المالي الأمريكي أو الوصول إلى أي أصول في الولايات المتحدة.

واحتدم الخلاف بين إيران والولايات المتحدة منذ العام الماضي عندما انسحب ترامب من الاتفاق النووي المبرم في عام 2015 بين إيران وقوى كبرى وأعاد فرض العقوبات عليها.

وقال سفير إيران لدى الأمم المتحدة مجيد تخت روانجي للصحفيين في نيويورك إن بلاده لن تقبل إجراء محادثات مع الولايات المتحدة وهي تحت تهديد العقوبات.